الفيدرالية العربية تدين الهجوم الإرهابي وسط العاصمة السويدية ستوكهولم

الرئيسية / الأخبار / أخبار الفدرالية / الفيدرالية العربية تدين الهجوم الإرهابي وسط العاصمة السويدية ستوكهولم

تدين الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان بشدة الاعتداء الإرهابي الذي وقع يوم الجمعة قرب مقر البرلمان السويدي وسط العاصمة ستوكهولم، حيث لقي خمسة أشخاص مصرعهم بالإضافة للعديد من المصابين إثر قيام شاحنة بدهس مجموعة من المشاة، لما في ذلك من اعتداء على الحق في الحياة وانتهاك سافر وجسيم لحقوق الإنسان التي كفلتها كافة المواثيق الإنسانية.

وترى الفيدرالية أن الحادث وإن لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه حتى الآن، إلا أن الأسلوب المتبع هو الأسلوب ذاته الذي تنتهجه داعش في عملياتها الإرهابية التى وقعت فى الأونة الأخيرة خاصة في بعض المدن الأوروبية.

وتؤكد الفيدرالية على مواقفها الثابتة لرفض هذه الأعمال الإجرامية وكل أشكال القتل وجميع العمليات الإرهابية التى ترتكب فى حق الأبرياء والمدنيين والعزل أيًا كان مرتكبوها وأينما كان الضحايا، وأن هذا العمل يخالف كل المواثيق الدولية لحقوق الإنسان ويتنافى مع تعاليم جميع الأديان السماوية التى تحث على الرحمة وتدعوا إلى التسامح والعيش فى سلام.

وتدعو الفيدرالية مجددا المجتمع الدولي إلى إدانة كافة جرائم الإرهاب دون تفرقة، باعتبارها اعتداء صارخا على حزمة الحقوق والحريات التي أقرتها كافة المواثيق والاتفاقيات الدولية، وأهمها الحق في الحياة والحرية والأمان الشخصي، وانتهاكا لسيادة حكم القانون وللتشريعات الانسانية الدولية.

وتحث الفيدرالية الجميع في أرجاء العالم على الالتزام بقيم التعددية والتسامح التي تظل الحصن الحصين ضد أولئك الذين تعهدوا بتأليب المجتمعات على بعضها البعض. كما تؤكد الفيدرالية على أهمية أن تتلافى تدابير مكافحة الإرهاب التعدي على حقوق الإنسان والحريات أو الانتقاص من الضمانات القانونية للمتهمين والمشتبه فيهم. كما تحث حكومات العالم على التصدي للقمع والقضاء على الفقر، وتعزيز النمو الاقتصادي المتواصل والتنمية المستدامة والازدهار العالمي والحكم الرشيد وحقوق الإنسان للجميع وسيادة القانون وتحسين التفاهم فيما بين الثقافات وكفالة احترام جميع الأديان أو القيم أو المعتقدات الدينية أو الثقافات،

كما تجدد الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان دعوتها إلى ضرورة تكثيف الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب عبر تكوين تحالفات دولية على كافة المستويات لمواجهة الخطورة الممتدة للإرهاب، والعمل الجاد والعاجل على تطوير واعتماد وتنفيذ استراتيجية عالمية لمكافحة الإرهاب عبر صياغة اتفاقية شاملة تتعلق بالإرهاب الدولي وإبرام تلك الاتفاقية، مما يتيح اتباع أساليب شاملة ومنسقة على الصعد الوطنية والإقليمية والدولية، في التصدي للإرهاب ومكافحته، وتراعي أيضا الظروف المؤدية إلى انتشار الإرهاب،

وتقدم الفيدرالية خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا وتمنياتها بشفاء المصابين، وتعبر عن تضامنها مع شعب السويد وكافة ضحايا الإرهاب حول العالم. مطالبة دول العالم الحر وكل قوى المجتمع المدني أن تتحد وتتساند في مكافحتها وتصديها للإرهاب باعتباره معركة الإنسانية كلها، وباعتباره ظاهرة تمس كل الدول والشعوب وتؤثر على السلم والأمن الدوليين.

الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان

جنيف – 9 أبريل 2017

 

عن arabfhr

شاهد أيضاً

صورة أرشيفية

مرصد مكافحة الإرهاب يدين حادث الواحات البحرية الإرهابي بمصر

يعرب مرصد مكافحة الإرهاب، التابع للفيدرالية العربية لحقوق الإنسان والمنظمة المصرية لحقوق الإنسان، عن إدانته …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *