الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بوقف التصعيد العسكري في “الغوطة الشرقية” والعدوان التركي على منطقة “عفرين”

الرئيسية / الأخبار / أخبار الفدرالية / الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بوقف التصعيد العسكري في “الغوطة الشرقية” والعدوان التركي على منطقة “عفرين”

الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بوقف التصعيد العسكري في “الغوطة الشرقية” والعدوان التركي على منطقة “عفرين”

 تعرب الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان عن قلقها الشديد إزاء التصعيد العسكري في أنحاء سوريا وامتداده الخطير عبر الحدود، وخاصة في منطقتي “الغوطة الشرقية” و”عفرين”، فيما يعاني المدنيون السوريون من إحدى أعنف فترات الصراع الممتد لنحو سبع سنوات.

فقد أفادت التقارير بوقوع قتلى وجرحى من المدنيين السوريين وصل إلى أكثر من (1000) في الأسبوع الأول من شهر فبراير وحده. وتضرر حوالي 400 ألف من المدنيين بالحصار المفروض على الغوطة الشرقية، وحدوث أضرار جسيمة للبنية التحتية والمنشآت المدنية خاصة في دوما وحمورية وكفر بطنا وسقبا بسبب الغارات والقصف الجوي الكثيف. واستمرار النزوح في “عفرين” حيث وصل عدد النازحين إلى 30 ألفا، نتيجة اجتياح الجيش التركي وقصفه لقرى ومناطق في عفرين شمال سوريا تحت أنظار وصمت المجتمع الدولي دون حراك.

وترى الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان أن العدوان التركي ضد منطقة عفرين يمثل انتهاكا صريحا للقوانين والاتفاقيات الدولية، وأن تدخل الجيش التركي في الشمال السوري يزيد الأزمة السورية تعقيدا كما يفاقم معاناة المدنيين السوريين وخاصة النساء والأطفال واللاجئين الذ هربوا من تنظيم “داعش” إلى عفرين. والذين تزداد أحوالهم الإنسانية سوءا مع استمرار العدوان التركي. وتطالب الفيدرالية المجتمع الدولي والآليات الأممية سرعة التحرك ضد تركيا في محاولتها لاحتلال شمال سوريا، والوقوف إلى جانب الأكراد السوريين في منطقة عفرين الذين قاموا بالدفاع عن القيم الإنسانية في حربهم ضد “داعش”.

وتدعو الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان كل الأطراف المعنية في سوريا والمنطقة أن تتحمل مسؤوليتها التي تحتم عليها الامتثال للقانون الدولي وجميع قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة. والعمل من أجل حماية المدنيين السوريين وذلك بوقف أعمال العنف على الفور وبدون شروط وممارسة ضبط النفس. والتحرك بشكل عاجل باتجاه التوصل إلى حل سياسي بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم (2254) من أجل إنهاء مأساة ومعاناة الشعب السوري المستمرة طوال السنوات السبع الماضية.

الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان

جنيف – 12 فبراير 2018

عن arabfhr

شاهد أيضاً

صورة

مرصد مكافحة الإرهاب يدين التفجير الإرهابي بمحافظة الإسكندرية

يعرب مرصد مكافحة الإرهاب، التابع للفيدرالية العربية لحقوق الإنسان والمنظمة المصرية لحقوق الإنسان، عن إدانته …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *